زورق سريع يغوص ويطير في آن واحد - تدوينة 24 - أخبار اليوم على مدار الساعة

أخر الاخبار

Post Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 25 مارس 2018

زورق سريع يغوص ويطير في آن واحد


كشفت لقطات مذهلة نشرتها صحيفة "ديلي ميل" البريطانية عن حركات مثيرة ومدهشة يؤديها زورق Seabreacher، وهو #قارب "طوربيد" شخصي وسريع، تم تصنيعه من أجزاء لطائرات مقاتلة قديمة.
يأتي الهيكل الخارجي للزورق Seabreacher يشبه شكل أسماك القرش أو الحيتان القاتلة أو الدلافين، ويمكن أن يعبر الزورق الأمواج في قفزة واحدة، وأن يغوص تحت الماء وعلى متنه ركاب.
وتتراوح أسعار #الزورق، والذي يعد مزيجا من "الجت سكي" وقوارب السباق والغواصات، ما بين 80 ألف و100 ألف دولار أميركي، حسب المواصفات والكماليات.

ثلاثية المحاور

وتم تأسيس شركة Innespace المنتجة لزوارق Seabreacher في كاليفورينا عام 1997، على يد المصمم روب إنز والمهندس الميكانيكي دان بياتزا، اللذين اشتهرا بولعهما بالرياضات المائية.
وتختلف زوارق Seabreacher عن #السفن التقليدية التي تعمل فقط على مستوى ثنائي الأبعاد. ويعمل Seabreacher بأسلوب يقترب كثيرا من الطائرات ذات 3 محاور للتحكم والدوران والمناورة، بما يسمح له بشق طريقه يمينا ويسارا، والقفز للأعلى، والغوص تحت الماء، وتخطي الأمواج.
ويمكن أن يغوص Seabreacher حتى عمق نصف متر تحت سطح الماء لمدة حوالي 20 ثانية في كل مرة. ثم بضغطة عكسية على أجهزة التحكم، يمكن أن ينطلق أعلى من سطح المياه بقفزة مذهلة، تصل إلى ارتفاع حوالي 3 أمتار فوق الأمواج.

كماليات ورفاهية

وتتوافر محركات بقوة 230 إلى 260 حصانا لمركبات Seabreacher، التي تنطلق بسرعات تصل إلى 80 كلم/ساعة فوق سطح الماء أو بسرعات تبلغ 40 كم/ساعة عندما تغوص تحت سطح المياه.
ويتم تجهيز زورق Seabreacher، حسب الطلب، بكماليات رفاهية مثل سماعات صوت "استريو" يمكن توصيلها إلى جهاز iPod، ونظام GPS، بالإضافة إلى اختيارات متعددة ومتنوعة للألوان والتصميم الخارجي والداخلي. وتتوافر أيضاً إمكانية تثبيت كاميرا فيديو 360 درجة بالغاطس، تنقل لقطات حية إلى شاشة LCD أو LED الخاصة بقمرة القيادة.
 المصدر: العربية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad