عبد الغفار يتابع سير الانتخابات الرئاسية من داخل غرفة عمليات الداخلية - تدوينة 24 - أخبار اليوم على مدار الساعة

أخر الاخبار

Post Top Ad

Post Top Ad

الاثنين، 26 مارس 2018

عبد الغفار يتابع سير الانتخابات الرئاسية من داخل غرفة عمليات الداخلية


عبد الغفار يتابع سير الانتخابات الرئاسية من داخل غرفة عمليات الداخلية

نقلاً عن موقع بوابة فيتو، بتاريخ اليوم الاثنين 26 مارس 2018 .
تفقد اللواء مجدي عبد الغفّار وزير الداخلية، عصر اليوم، مجريات تأمين العملية الانتخابية من داخل غرفة العمليات الرئيسيّة بقطاع الأمن.
واطمأن وزير الداخلية على تنفيذ بنود الخطة الأمنية الموضوعة لتأمين فعاليات الانتخابات الرئاسية.. كما أجرى عدة اتصالات مع مديرى الأمن على مستوى الجمهورية عبر منظومة الفيديو كونفرانس، موجها بضرورة التواجد الميدانى لكافة المستويات الإشرافية والمتابعة المستمرة للحالة الأمنية وتذليل كافة العقبات التي قد تواجه الناخبين لا سيما كبار السن وذوى الاحتياجات الخاصة بما ساهم في تهيئة الأجواء المناسبة للإدلاء بأصواتهم.
كما وجه بضرورة المتابعة المستمرة لبلاغات المواطنين والتفاعل الفورى معها.
واطلع اللواء مجدى عبد الغفار على الإجراءات التأمينية التي اتخذتها أجهزة الوزارة لتأمين مجريات العملية الانتخابية بما يكفل تحقيق الأمن للمواطنين أثناء ممارستهم حقهم الدستورى.
وأشاد الوزير بمستوى الإجراءات التأمينية التي اتخذتها أجهزة الوزارة بالتعاون والتنسيق الكامل مع القوات المسلحة، موجهًا بضرورة استنفار الطاقات والتصدى لأية صورة من صور الخروج عن القانون.
وانتظمت عملية التصويت منذ التاسعة صباح اليوم، في 13 ألفا و706 لجان فرعية، داخل 10989 مركزا انتخابيا، على مستوى الجمهورية، بإشراف 18 ألف قاض تقريبا، ويعاونهم 110 آلاف موظف، ويبلغ إجمالي الناخبين المقيدين 59 مليونا و78 ألفا و138 ناخبا.
وحرص رجال الدولة والمسئولون وعدد من الفنانين والسياسيين ونواب البرلمان، على الإدلاء بأصواتهم في الساعات الأولى من فتح لجان الاقتراع، وكان في مقدمتهم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي أدلى بصوته في مدرسة الشهيد مصطفى يسري أبو عميرة، بمصر الجديدة.
وتستمر الانتخابات التي يتنافس فيها عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية الحالي، وموسى مصطفى موسى، رئيس حزب الغد، لمدة 3 أيام على أن تنتهي بعد غد الأربعاء وفقا لما أعلنته الهيئة الوطنية للانتخابات.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad