ميدو في وضع صعب.. وهكذا رد على مقطع فيديو الألفاظ الخارجة - تدوينة 24 - أخبار اليوم على مدار الساعة

أخر الاخبار

Post Top Ad

Post Top Ad

الأحد، 25 مارس 2018

ميدو في وضع صعب.. وهكذا رد على مقطع فيديو الألفاظ الخارجة


أثار مقطع فيديو مسرب للاعب المصري السابق والمحلل الرياضي الحالي، أحمد حسام "ميدو" مع نجوم آخرين فيه ألفاظ خارجة من كواليس الاستديو التحليلي لمباراة مصر والبرتغال الودية، الجمعة ردة فعل عنيفة على مواقع التواصل الاجتماعي.
وظهر ميدو في الفيديو وهو يتبادل حديثا خاصا تضمن بعض "الألفاظ الخارجة" مع اللاعب المصري السابق، مجدي عبد الغني، وبحضور لاعب الزمالك سابًقا، حازم إمام، خلال أحد الفواصل الإعلانية للاستديو التحليلي للمباراة التي كانت تقوم قناة "ON Sport" المصرية بنقلها.
توعد أحمد حسام "ميدو" مسرب الفيديو له عبر تغريدات نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين "تويتر" مشيرًا إلى أنه "ليس ملاكًا" ولا يبيع "سبح وفوانيس" عندما يتحدث مع أصدقائه.
وكتب "ميدو": "امبارح اتسرب فيديو وإحنا قاعدين في الفاصل، بنعتذر طبعًا لكل الناس على كل لفظ خارج فيه، وإن شاء الله هنجيب الخائن للأمانه في أسرع وقت ممكن.. أكيد مش ذنب أي حد أنه يسمع الألفاظ دي".
وأضاف: "أما عن الشباب اللي عايشة الدور ومصدومين من الألفاظ وكده، وكانوا فاكرين إن إحنا وإحنا بنتكلم مع بعض بنبيع سبح وفوانيس، فبقولهم معلش ماتتخضش، ميدو عمره ما عمل نفسه ملاك، ولا عايز الناس تفتكره ملاك".
وتابع "كلنا واحنا بيننا وبين بعض بنهزر وبنضحك، وأكيد لو اَي حد سجل ليك أنت وصحابك في كلام أكتر من كده ممكن يطلع.. مرة تانية بأوعدكم هنجيب اللي سرب الفيديو، ومش هنسيبه".
علق الإعلامي عمرو أديب، على الفيديو المسرب لميدو قائلًا:: "أنا كإعلامي وكإنسان يعمل في مجال الإعلام، تتلخص كل مسؤليتي عما تسمعه مني على الهواء، ونردد فيما بيننا نكت خارجة".
وأضاف أديب خلال حديثه ببرنامجه "كل يوم" المذاع على قناة "أون إي": "المحللون في هذا الوضع، كان مجنيًا عليهم وليسوا جناة، لأن ما تردد بينهم ليس منقولًا لإذاعته أو عرضه، وكان يوجد شيئًا غريبًا لأن الكاميرات كانت تنتقل لالتقاط المتحدث فقط".
وواصل: "هناك ناس صدموا في ميدو ومجدي عبد الغني، لكنهما أولا وأخيرا أصدقاء وتربطهما علاقة قوية، ورجال يتبادلون الحديث بصورة طبيعية".
وتابع: "الشخص ينبغي أن يحاسب، إذا صدر منه تعبير خارج وغير لائق للعائلات على الهواء، لكن الخطأ أن يتم تصوير المحللين في وضع لا يرغبون في عرضه".
واختتم: "أريد فقط أن يتم التعامل مع الموقف بهدوء، لأن الإعلاميين مسئولون فقط عن آحاديثهم المتداولة في وقت الهواء، بخلاف ذلك فالجميع أحرار".
موقع البوابة يعتذر عن نشر الفيديو لما يحتوي من ألفاظ خارجة.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

Post Top Ad